معرض الشرق الأوسط للفعاليات يحتفل بالفائزين
أخبار عامة

معرض الشرق الأوسط للفعاليات يحتفل بالفائزين

أظهرت النسخة 15 من معرض الشرق الأوسط للفعاليات نجاحاً مذهلاً في استعراض المستقبل الواعد لصناعة الترفيه والفعاليات في المنطقة بحضور أكثر من 5000 خبيراً ممن حطمّوا الأرقام القياسية. حضر الفعالية منظمو الفعاليات ووكالات إدارة الفعاليات وخبراء صناعة الترفيه وخبراء التسويق ومسؤولو العلاقات العامة وخبراء الصناعة الإبداعية وتكنولوجيا الفعاليات ومقدمو الخدمات وغيرهم من الأطراف المعنيةوتذهب النتائج البحثية إلى أنه من المتوقع أن تشهد صناعة الفعاليات ارتفاعاً مذهلاً بقيمة 76.67 مليار دولار بحلول عام 2028. وسلّطت فعالية هذا العام الضوء على المسار التنمويّ الحيويّ للقطاع والذي يضمّ أكثر من 40 ندوة في ساحة العرض تُغطي أكثر العناوين النقدية المتعلقة بالصناعة مثل إدارة الفعاليات وتطوير المحتوى والاستدامة والذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا واستراتيجيات المشاركة والترفيه والتكنولوجيا والمؤثرات الخاصة والتسويق وغيرها الكثير

معرض الشرق الأوسط للفعاليات يحتفل بالفائزينقال عمار داجيناوالا، مدير معرض الشرق الأوسط للفعاليات: “استعرض معرض الشرق الأوسط للفعاليات 2024 نزعة الابتكار والاستدامة والتعاون داخل صناعة الفعاليات. وتسعدنا روح الحماس والمشاركة التي أبداها خبراء الصناعة والتي أثمرت عن نجاح مذهل. ولأنّنا نتطلع إلى المستقبل فنحنُ متحمسون لإضفاء نفس الحيوية والتميز على معرض السعودية للفعاليات ومواصلة تعزيز النموّ والابتكار في المنطقة”.

ويُعد معرض الشرق الأوسط للفعاليات منصّة يتسنى للزوّار من خلالها التواصل مع البائعين والمورّدين والإطلاع على رؤى جديدة وتأسيس علاقات تجارية فعّالة. قال أورهان عباس، الرئيس التنفيذي ومؤسس “موفّق Muwafaq” للفعاليات والذي كان أحد الحضور: “كأحد زوّار معرض الشرق الأوسط للفعاليات 2024 عليّ أن أشيد بهذه التجربة المذهلة التي تميزت بحُسن التنظيم والتغطية الشاملة لأحدث المواضيع والابتكارات التي قدمها مجموعة متنوعة من العارضين. قدمّ المتحدثون والحلقات النقاشية عالية المستوى آراءاً قيّمة وتوفرت فرص ثمينة للتواصل. وكانت الأجواء ملهمة ومحفزّة في ظلّ تواصل الأفكار الجديدة المطروحة وتوسّع شبكة العلاقات التي من شأنها دعم شركة تنظيم الفعاليات الخاصة بي”.

ولا يحتفل معرض الشرق الأوسط للفعاليات 2024 بالإنجازات فقط بل أيضاً بتعزيز الفرص المستقبلية. وتؤكد الفعالية على استدامة الفعاليات والدمج بين الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا الحديثة وتوفير فرص التواصل غير المسبوقة. وجرى إقامة العديد من الشراكات ومناقشة تأسيس أعمال تجارية جديدة مع استعراض الإمكانات الهائلة والفرص المستقبلية لصناعة الفعاليات في المنطقة.

وذكر بينوا هونارت، الرئيس التنفيذي لشركة  إلكترا للمعرض LLC “بصفتنا أحد العارضين ذوي السجل الطويل في المشاركة في معرض الشرق الأوسط للفعاليات فقد لاحظنا النجاح المستمر والتأثير الإيجابي لأعمالنا بفضل مشاركتنا في كل من معارض الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. تُعد هذه الفعالية فرصة مثالية للتواصل مع العملاء والمورّدين والزملاء والإلمام بأحدث المواضيع والمشاريع أيضاً، لذا فهو معرض لا يمكن لروّاد صناعة الفعاليات تفويته عاماً بعد عام”.

يعود معرض السعودية للفعاليات لعام 2024 في النسخة 5 بدءاً من 11 إلى 12 سبتمبر في فندق ماندارين أورينتال الفيصلية في الرياض بالمملكة العربية السعودية بهدف مواصلة تنمية صناعة الفعاليات في المنطقة. ومن المتوقع أن تكون هذه الفعالية مُلتقى لا يُفوّت للخبرات في ظلّ حضور أكثر من 4500 من خبراء صناعة الفعاليات وأكثر من 100 عارض لجميع تخصصات الصناعة.

 

الفائزون بجوائز معرض الشرق الأوسط يسرقون الأضواء

وطّدت المشاريع الرائدة المتعددة التي أُقيمت المكانة الجوهرية للإمارات العربية المتحدة ودول المنطقة في الساحة العالمية. يُكلل حفل جوائز الشرق الأوسط للفعاليات (MEEA) نجاحات الأفراد المتميزين والشركات الرائدة ويُكرمهم على الإسهامات التي قدّموها.

وقال مسؤول إدارة الفعاليات بصندوق التنمية الصناعية السعودي SIDF وأحد حكّام حفل جوائز الشرق الأوسط للفعاليات، عبدالله العيسى: “لقد عشِت تجربة مُلهمة في حفل جوائز الشرق الأوسط للفعاليات لعام 2024. فقد كان الحفل زاخراً بفرص التواصل مع قادة الصناعة والإطلاع على أحدث التوجهات، كما جمعتني لقاءات مميزة للغاية مع الفائزين بالجوائز تعرّفت من خلالها على إنجازاتهم الرائعة وأنتظر حفل العام القادم بفارغ الصبر!”.