أزيالونشان ربيع وصيف 2020
أزياء وموضة

أزياء لونشان لربيع وصيف 2020

تصوّرت مديرة الابداع الفنّي صوفي دولافونتين لعرض أزيائها الرابع في أسبوع الموضة في نيويورك، سيّدة باريسية تسير قُدماً من دون توقف، ثابتة في سعيها وراء ما هو جديد، ما هو التالي. إنها نجمة فيلمها الخاص، شخصية معقّدة مكوّنة من عدّة طبقات، وبعيدة عن البُعد الأحادي.

بالنسبة إلى دولافونتين، كانت السبعينيات نقطة البداية، وهي العقد الذي جسّد الفكر المتحرر، عندما تمثّل التعبير عن الذات في سيّدات رائدات لتلك الحقبة، من بينهن كاترين دونوف، رومي شنايدر، وستيفان أودران. تشتهر كل واحدة منهن بأناقتها الشخصية والخاصة، وهي وجهة نظر مميزة جعلتهن مختلفات عن غيرهن جميعاً – مشاعر انعكست بوضوح تام في كل واحدة من إطلالات المجموعة.

يتألق كل واحد من الأطقم بمفرده ويبرز معززاً بشخصية مميزة، ولكنهم جميعاً مرتبطون ببعضهم البعض من خلال الألوان والأنسجة الغنيّة. تحيط جاكيتات طيّارين (Bomber jackets) مع ياقات بارزة من الشيرلينغ بتنانير متوسطة الطول أو فساتين سوداء من قماش شفاف متميّزة بأعمال من التطريز بصوف خفيف. يترافق شورت برمودا من الجلد مع كنزات خفيفة (jumpers) مزيّنة بأنماط، قمصان بألوان نابضة بالحياة أو رداءات (capes). جُعلت فساتين طويلة وانسيابية ملفتةً للنظر مع طبعة ميكانو (meccano). تلف معاطف تلامس الساقين القسم العلوي من الجسم بإحكام ثم تتّسع تدريجياً لتشكّل رداءً ساحراً.

بمهارة فائقة وثقة عالية بالنفس، تم جمع القطع من جلد بلون أحمر خمري (cognac)، جلد سويد بلون أحمر ترابي (terracotta) وجلد حاصل على براءة اختراع بلون أحمر مع بعضها لتعبّر عن الطاقة والحيوية. تعيد هذه القطع إلى الذاكرة الأعمال الفنية الغنيّة بالألوان لجوزيف ألبرز ودرجات الألوان المشبعة لمنحوتات جون تشامبرلين المصنوعة من سيارات مفككة. في الواقع، فإن السرعة والديناميكية المرتبطتين بتصميم سيارات السباقات ليست واضحة فقط في الألوان والطبعات، لكن أيضاً في حجم وبُنية الأشكال.

تميّزت الأحزمة بالنعومة والأنوثة، وعملت مع قطع بقماش محبوك تعتمد النبض المرهف والمريح للسبعينيات على تهدئة الجرأة العالية. كذلك، وفّرت أحذية بكعب عالٍ وساق تصل إلى الركبة في ألوان زاهية مثل الأخضر والأصفر والفضي المزيد من التباين والارتقاء بالأشكال، كما تمتعت بتفاصيل من سلسلة مع كرة على الجهة الأمامية، مما يعزز الطاقة في التشكيلة.

أعادت سلسلات هذا الموسم من الحقائب المميزة تحديد المجموعة والتشديد عليها. احتلت Le Pliage® قلب الحدث في أحجام مختلفة من الصغيرة جداً (micro-mini) إلى الضخمة، في حين تمتّعت Roseau، المميزة بقطعها من الخيزران، بأبعاد معمارية جديدة. أعادت دولافونتين إحياء لونشان الثمانينيات، مع الحقيبة الأصلية والمميّزة للعلامة التجارية – أناقة تراثية عابرة للزمن إعتادت أن تحملها في صغرها. وسواء كانت من جلد عجل مع طباعة نافرة قليلاً (embossed) ليبدو مثل جلد تمساح أو ثعبان، أو من مزيج من أنواع متباينة من الجلود التي تشكّل نمط “ميكانو”، تفيض كل قطعة بشخصية وأناقة رائعتين.

هذا هو المعنى للطابع الفردي ولحرية التعبير، الذي شكّل جوهر المرأة الباريسية. إنها مسترسلة، أنيقة، سينمائية، كما أنها دائماً الأبرز والأكثر متابعة على الشاشات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *