افتتاح مطعم روبي التركي العريق في شارع الوصل
فنادق ومطاعم

افتتاح مطعم روبي التركي العريق في شارع الوصل

يعد مطعم روبي المكان المثالي لاجتماعات العمل، حيث يوجد في موقع مميز في شارع الوصل في منطقة جميرا ويستقبل الزبائن طوال اليوم، وبذلك يشكل مقصداً لا غنى عنه لرجال الأعمال مع فريق من أمهر الطهاة ونخبة من خبراء الضيافة الأتراك، بما يضمن لهم غداء عمل فريد من نوعه واجتماعات ناجحة بامتياز.

افتتاح مطعم روبي التركي العريق في شارع الوصلويعتبر روبي، أحدث إضافة إلى المشهد الغني لفنون الطهي في دبي، ووجهة مفضلة لذواقة الطعام الباحثين عن أجود المأكولات. ويعد المطعم التركي العريق الذي يستقبل الزبائن طوال اليوم، من أفكار كيريل ميخائيلوف، مشغل العقارات والحدائق المائية من روسيا.

  ويقيم ميخائيلوف منذ فترة طويلة في دبي وهو من أكثر المعجبين بالمطبخ التركي، وقد سخر شغفه بفنون الطهي التركي لتشكيل فريق عمل على درجة رفيعة من الكفاءة، بما فيهم متخصصين في الضيافة يتمتعون بخبرة واسعة في المنطقة.

ويقدم فريق يتألف من 12 طاهياً تركياً يتمتعون بخبرة واسعة تحت قيادة رئيس الطهاة مكاهيت كايناك، قائمة متنوعة من المأكولات المستلهمة من الطعام العثماني والعالمي، مع طابع عريق يعكس تنوع النكهات.

ويستقبل روبي الزبائن لتناول وجبات الإفطار والغداء والعشا، مع قائمة استثنائية من المأكولات المستوحاة من المطبخ التركي الغني وكرم الضيافة التركية، ضمن مساحة مذهلة ستحظى بإعجاب الجميع دون استثناء.

ويضم مطعم روبي فريقاً محترفاً من الطهاة الذين يحضرون مختلف أنواع الطعام بحب وشغف لا يضاهى، بما فيها وجبة الإفطار التركية التقليدية التي تضم أكثر من 16 طبقاً أصيل المذاق، وتشكيلة منتقاة بعناية من اللحوم الطازجة والمقبلات الشهية، كما يوجد داخل المطعم ملحمة، ويتم تحضير أنواع الخبز والحلويات، ناهيك عن العديد من أصناف القهوة اللذيذة.

ويقوم الطهاة في المطبخ المفتوح وعلى أرضية المطعم، بعرض إبداعاتهم وابتكاراتهم على مرأى من جميع الزبائن، حيث يتم طهي مجموعة متنوعة من شرائح اللحم والكباب ولحم الضأن، وغيرها من أصناف اللحوم الأخرى على الفحم. وبعد استوائها، ثم يتم وضعها على طاولة جانبية وتقطيعها على الملأ.

كما يجري خبز الحلويات وأصناف الخبز من جميع الأشكال والأحجام والنكهات، لإتاحة الفرصة للزبائن للتمتع بتناولها ساخنة كل يوم، فضلاً عن الاستمتاع بها مع مشروب قهوة خاص يتم إعداده في المطعم أيضاً.

ويتم نقل جميع المكونات جواً من تركيا ومن ضمنها التوابل واللحوم الباردة والجبن والدقيق والزيوت والمربى ومنتجات الإفطار المميزة، باستثناء مجموعة من المنتجات واللحوم محلية المصدر.

ويتصف مطعم روبي بديكورات داخلية من الخشب المصقول، والعديد من الأعمال الفنية الرائعة التي تزين الجدران، والسقف القابل للسحب، علاوة على التراس الخارجي لتناول الطعام في الهواء الطلق، بما يضفي مزيداً من الرونق على روبي. أما اللمسات الحمراء بما فيها كؤوس الكريستال حسب الطلب، والكراسي والبلاط باللون الأحمر، فهي تحاكي القصيدة في جمالها وتروي الكثير عن اسم المطعم.

وقال كيريل ميخائيلوف، مالك مطعم روبي: “يجسد مطعم روبي الشغف الحقيقي بتحضير الطعام، بدءاً من فرق الطهي والإدارة المثالية التي اجتمعت معاً لإنشاء هذه الجوهرة الثمينة في قلب جميرا، وانتهاءً بالجودة الرفيعة وقائمة المأكولات التي تم إعدادها بعناية فائقة، والتصميم الفريد للمطعم الذي يفيض بالدفء ويليق أن نطلق عليه منزل روبي، حيث يجد روادنا كل ما يسرهم ويلبي ذائقتهم الفريدة للطعام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *