الإمارات تطلق أول مستشفى إلكترونية للعلاج عن بعد فى الشرق الأوسط
صحة ورشاقة

الإمارات تطلق أول مستشفى إلكتروني للعلاج عن بعد في الشرق الأوسط

أعلنت مجموعة مجموعة مُلك القابضة، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، إطلاق  منصة مُلك إي هيلث، وهي  أول مستشفى إلكترونية في الوطن العربى، والتي تتيح إمكانية الإستفادة من الخدمات الطبية دون الحاجة إلى الخروج من المنزل.
وأوضحت المجموعة التي يقع مقرها فى ميناء الحمرية بإمارة الشارقة،  أن المستشفى تأتي على هيئة تطبيق يوفر مجموعة متكاملة من خدمات الرعاية الصحية، حيث  سيتمكن أي مريض من أي منطقة فى العالم- سواء من مدينة أو مناطق نائية – من الوصول إلى رعاية صحية عالية الجودة على يد مجموعة من  أفضل الخبراء الدوليين فى مختلف المجالات الطبية  في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وتايلاند وباكستان، أوروبا والهند، بالإضافة إلى تلك الموجودة في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي الأخرى.
وقال الدكتور شافى الملك، مدير إدارة ملك للرعاية الصحية :”المستشفى الإلكتروني هو مستقبل خدمات الرعاية الصحية، حيث تضع جميع خدمات الرعاية الصحية في متناول اليد، بدءًا بحجز الموعد ومشاركة البيانات الطبية، نهايتًا بالحصول على  موافقات التأمين وطلب الأدوية عبر الإنترنت والحصول على وأيضًا وخدمات ما بعد الرعاية “.
وقال شاجي الملك، رئيس مجلس إدارة شركة ملك القابضة وملك للرعاية الصحية، نحن في خضم أكبر أزمة للصحة العامة منذ قرن، ونعتقد أن المنصة الجديدة للمستشفيات الإلكترونية مهمة للغاية في ظل الفترة الحالية، كما سيستمر نجاحها حتى بعد انتهاء أزمة كوفيد19، فبعد حوالي عشر سنوات، ستكون المستشفيات الإلكترونية أو خدمات الرعاية الصحية في المنزل الخيار الأول في هذا المجال”.
ونجحت منصة مُلك إي هيلث، في جمع أكثر من 2000 طبيب من جميع أنحاء العالم، حيث ستوفر خدمات تتضمن مكالمات صوتية ومرئية، ومنظومة طبية متكاملة لتقديم الاستشارات وتوصيل الأدوية وإجراء قياسات للمؤشرات الحيوية وتشخيص الأمراض وخدمات الصلات بالمستشفيات والسياحة الطبية والرعاية بعد العمليات الجراحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *